حاجــــــــــة

الله يستخدم الناس لتلبية الاحتياجات. ففي 2 ملوك 6: 6 – 7 يقول الوحي:" فقال رجل الله أين سقط.فاراه الموضع فقطع عودا والقاه هناك فطفا الحديد. فقال ارفعه لنفسك.فمدّ يده وأخذه".

ينبغي أن نكون راغبين لتلبية احتياجات الآخرين. ففي 23:11 – 12 يقول الوحي:" واكبركم يكون خادما لكم. فمن يرفع نفسه يتضع ومن يضع نفسه يرتفع".

ينبغي أن نلاحظ أننا فيما نلبي احتياجات الآخرين فنحن نخدم الله. ففي متى 25: 40 قول الوحي:40 فيجيب الملك ويقول لهم الحق أقول لكم بما أنكم فعلتموه بأحد اخوتي هؤلاء الأصاغر فبي فعلتم ".

ينبغي أن نفتح أعيننا على الموارد المتاحة لنا التي ييسرها الله الكريم لتلبية الاحتياجات الطارئـة. ففي راعوث 2: 2 – 3 يقول الوحي:" فقالت راعوث الموآبية لنعمي دعيني اذهب الى الحقل والتقط سنابل وراء من اجد نعمة في عينيه.فقالت لها اذهبي يا بنتي فذهبت وجاءت والتقطت في الحقل وراء الحصادين فاتفق نصيبها في قطعة حقل لبوعز الذي من عشيرة اليمالك.". يتعين أن نلاحظ مدى اعتمادنا على الله في كل احتياجاتنا. ففي مزمور 104: 27 – 28 يقول الوحي:" كلها إياك تترجى لترزقها قوتها في حينه. تعطيها فتلتقط.تفتح يدك فتشبع خيرا.". كل احتياجاتنا الجسديـة يأخذها المسيح بنظر الاهتمام. ففي مرقس 8: 1 – 3 يقول الوحي:" في تلك الأيام إذ كان الجمع كثيرا جدا ولم يكن لهم ما يأكلون دعا يسوع تلاميذه وقال لهم اني أشفق على الجمع لان الآن لهم ثلاثة أيام يمكثون معي وليس لهم ما يأكلون. وان صرفتهم الى بيوتهم صائمين يخورون في الطريق.لان قوما منهم جاءوا من بعيد.".