عـزوبيّــــــة

كل من الزواج والعزوبية هبة من الله. ففي 1 كورنثوس 7: 6-7 يقول الوحي:" ولكن أقول هذا على سبيل الإذن لا على سبيل الأمر. لاني أريد أن يكون جميع الناس كما أنا.لكن كل واحد له موهبته الخاصة من الله.الواحد هكذا والآخر هكذا".( أي إما الزواج واما العزوبية).

السبب الوجيه لبقاء الانسان اعزباً هو لاستخدام الوقت والحرية المتاحة له لخدمة الله. ففي 1 كورنثوس 7: 29-31 يقول الوحي:" فأقول هذا أيها الاخوة الوقت منذ الآن مقصّر لكي يكون الذين لهم نساء كأن ليس لهم. والذين يبكون كأنهم لا يبكون والذين يفرحون كأنهم لا يفرحون والذين يشترون كأنهم لا يملكون. والذين يستعملون هذا العالم كأنهم لا يستعملونه.لان هيئة هذا العالم تزول.( لاعتقاد الرسول بولس ان مجيء المسيح ثانية أمسى وشيـكاً. والوقت القصير الباقي لا يكاد يكفي للكرازة).